• قريباً : كتاب حياة وفن فيروز والأخوين رحباني – الجزء الأول – التحولات الكبرى توّلِّد الإبداعات الكبرى للدكتور سعد الله آغا القلعة *** قريباً : كتاب حياة وفن فيروز والأخوين رحباني – الجزء الأول – التحولات الكبرى توّلِّد الإبداعات الكبرى للدكتور سعد الله غا القلعة ***

مع الدكتور سعد الله آغا القلعة نحو نهضة موسيقية عربية جديدة – الحلقة الثانية : عندما نطبق أساليب معالجة الأزمات الاقتصادية ، على الفن!

مع الدكتور سعد الله آغا القلعة نحو نهضة موسيقية عربية جديدة – الحلقة الأولى : البحث عن المسار!

أفتتح مع هذه النشرة أسلوباً جديداً في التواصل مع متابعي موقعي على الإنترنت ، و صفحتي على موقع فيس بوك ، وقناتي على موقع يوتيوب ، إذ أنتقل إلى الأدوات السمعية البصرية ، بعد أن اكتفيت على مدى السنوات الماضية بالكتابة ، وسيلةً للتواصل.

على طريق استشراف مستقبل موسيقانا العربية الأصيلة : الدراسات في الغرب تكشف خطأ الفكرة السائدة في أن الشباب المتابعين لموسيقى ذات سوية فكرية متدنية ، سيتحولون إلى موسيقى أعمق ، عندما يكبرون!

مستقبل الموسيقى العربية وسماتها و مراحل تطورها وأسلوبي في مواجهة الجمهور في لقاء على شاشة الفضائية المصرية

لماذا أركز على الموسيقى : هل تعلم أن عزف الموسيقى أو الاستماع إليها أو فهمها يحفز أدمغتنا على العمل بشكل أكثر فعالية من أي نشاط إنساني آخر؟

سعد الله آغا القلعة والتشكيلي الكبير فاتح المدرس – 5 : عندما يتم تصوير فضاء الريف الساحر ..بالموسيقى ..والألوان!

سعد الله آغا القلعة والتشكيلي الكبير فاتح المدرس – 4 : فضاءات لحنية حداثوية تعبر عن معاناة الإنسان المعاصر رسمتها على آلة القانون فوجدت تجسيدها اللوني أمام الجمهور!

سعد الله آغا القلعة والتشكيلي الكبير فاتح المدرس – 3 : مغامرة تلفزيونية غير مسبوقة في الرسم أمام الكاميرا على وقع موجات موسيقية ولَّدتها ارتجالات على آلة القانون!

سعد الله آغا القلعة والتشكيلي الكبير فاتح المدرس – 2 : العلاقة بين الموسيقى والألوان في بعدها الإنساني تحتاج إلى مرسلٍ ومستقبل!

سعد الله آغا القلعة و التشكيلي الكبير فاتح المدرس في برنامج العرب والموسيقى – تمهيد : الأوجه الشائعة للعلاقة بين الموسيقى والألوان!

المشهد الافتتاحي في الحلقة من برنامج العرب والموسيقى المخصصة للملحن الكبير بكري كردي صاحب الأغنية الشهيرة ابعتلي جواب وطمني!

يا أمير الحسن مين قدك في حسنك : عندما استطاع محمد الموجي تجاوز امتحان صعب!

برنامج العرب والموسيقى: حلقة كاملة عن الشيخ عمر البطش بمشاركة الأستاذ صباح فخري وعدد من طلابه عام 1989

حامل الهوى تعبُ بصوت صباح فخري وألحان عزيز غنّام : رؤية لحنية خامسة لقصيدة أبي نواس حمّالة الأوجه ، اعتمدت التعب مفتاحاً للَّحن ، واستكملت القوالب المتاحة لتلحين القصيدة ، وفتحت مجالاً للتصويت على النسخ الخمس!

حامل الهوى تعبُ بصوت سيد مكاوي : رؤية لحنية رابعة لقصيدة أبي نواس حمّالة الأوجه ، اعتمدت الطرب كجو عام ، و وظفت الإيقاعات في أسلوب غير مسبوق ، وسعت للتعبير عن المعاني حيث أمكن!

أتوقف اليوم عند رؤية لحنية رابعة لقصيدة أبي نواس الشهيرة : حامل الهوى تعبُ ، حمّالة الأوجه المتعددة في نصها ، ما تسبب في أن تتعدد رؤى الملحنين في تناولهم لها.

حامل الهوى تعبُ بصوت زكية حمدان وألحان توفيق الباشا : تسجيلٌ نادر يجسد رؤيةً لحنيةً ثالثة لقصيدة أبي نواس حمّالة الأوجه اعتمدت الحيرة أمام الموقف وفرَّقت بين العام والخاص!!

من الموشح الأندلسي والموشح المكفِّر عند ابن عربي إلى القدود الصوفية : بلبل الشام توفيق المنجد يؤدي أمام مشاهدي برنامجي التلفزيوني ” العرب والموسيقى ” أغنية ” قمر له ليالي ” في صورتيها الدينية والدنيوية!

قصيدة حامل الهوى تعبُ للشيخ يوسف المنيلاوي: رؤية مختلفة عن رؤية الأخوين رحباني رجَّحت البكاء والألم!

أتابع اليوم ، كما سبق و وعدتُ ، بالتوقف عند قصيدة : حامل الهوى تعبُ لأبي نواس ، التي كنا وجدنا أنها جاءت في نصٍ حمّالٍ لأوجه متعددة

حامل الهوى تعبُ بصوت فيروز ووديع الصافي : نصٌ حمّالٌ لأوجهٍ متعددة ، اختار منها الرحبانيان بعضَها ، وتجاوزا البعض الآخر ، فسعت فيروز بأدائها البصري لدعم اللحن الناتج!

أشرتُ في نشرة البارحة ، في إجابتي عن استفساراتٍ وردت ، إلى أن الملحن الجاد ، عندما يستلم أو يختار النص الذي سيضع له لحناً ، و يجد أنه يحمل أوجهاً متعددة ، فإنه يبحثُ في ثناياه عن جملة أو كلمة تشكل ، في رأيه ، ما أدعوه : الكلمة أو الجملة المفتاح ، إذ تدلّه على الجو العام للَّحن ، وذكرتُ في هذا الإطار ، أن حيوية لحن خالد الشيخ لأغنية يا معلق ، الذي كان موضوع النشرة قبل السابقة ، أتت بسبب ورود كلمة الغواني في البيت الأول ، فحددت مسار اللحن ، في حيويته ، كما حيوية الغواني ، فيما جاء لحنه لقصيدة : عيناكِ ، لنزار قباني ، هادئاً ، بناءاً على النص المتكرر ، المحدد للجو العام : فأنا لاأملك في الدنيا ، إلا عينيكِ وأحزاني.

موشح ملا الكاسات بصوت السيدة ليلى مراد : هل استطاع محمد عثمان الإبقاء على رغبته في أن يبقى البريق للرجال فقط عند أداء موشحه ، رغم كل المحاولات؟

موشح ملا الكاسات بصوت السيدة نعمة : محاولة لاستعادة بريق الأداء على حساب الكورس!

موشح ملا الكاسات بصوت سعاد محمد : هل بنى محمد عثمان لحنه لكي يؤديه الرجال فقط؟

أقدم اليوم عرضاً مقارناً ، من حيث اتساع المساحة الصوتية ، بين نسخة محمد خيري لموشح ملا الكاسات ، من نظم الشيخ أحمد عاشور ، وألحان محمد عثمان ، التي عرضت لها في النشرة السابقة ، و نسخة السيدة سعاد محمد.

محمد خيري في تسجيل سينمائي نادر : قصيدة أسقنيها في رؤية تقليدية بعيدة عما سمعناه من أسمهان ، و موشح ملا الكاسات بكامل مساحته الصوتية الواسعة!

أتوقف اليوم وغداً ، في نشرتين متتاليتين ، عند موشح ملا الكاسات الشهير ، من نظم الشيخ أحمد عاشور ، وألحان محمد عثمان ، وذلك في دراسة مقارنة للمساحة الصوتية في نسختين : الأولى بصوت المطرب الكبير محمد خيري ، والثانية بصوت السيدة سعاد محمد.

رقص السماح والتعبير عن الإيقاع وتموجات اللحن بحركة الجسد: موشح بدت من الخدر بصوت الأستاذ صباح فخري نموذجاً!

مشهد مقتطف من إحدى حلقات برنامج العرب والموسيقى: كيف تم تحديد الموشحات التي لحنها الشيخ أحمد أبو خليل القباني؟

الدكتورة رتيبة الحفني في لقاء تلفزيوني معي عام 1992 – المشهد الثالث والأخير : واقع الجمهور اليوم ودوره في توجيه مسارات الإبداع!

أختتم اليوم نشر مشاهد اللقاء التلفزيوني ، الذي أجريته مع الدكتورة رتيبة الحفني ، رحمها الله ، في مثل هذه الأيام ، منذ 25 عاماً ، و كان عُرض على شاشة التلفزيون العربي السوري ، في عام 1992.

الدكتورة رتيبة الحفني في لقاء تلفزيوني معي عام 1992 – المشهد الثاني : العلاقة بين الغناءين العربي والأوبرالي وتقييم الرؤية الجديدة في التعامل مع التراث وتجربة عبد الحليم نويرة!

أتابع اليوم نشر مشاهد اللقاء التلفزيوني ، الذي أجريته مع الدكتورة رتيبة الحفني ، رحمها الله ، في مثل هذه الأيام ، منذ 25 عاماً ، و كان عُرض على شاشة التلفزيون العربي السوري ، في عام 1992.

الدكتورة رتيبة الحفني في لقاء تلفزيوني معي عام 1992 – المشهد الأول : واقع الموسيقى في مصر في نهاية الثمانينات وقصة لحن ياطيور!

أنشر ابتداءاً من اليوم ، وعلى مدى يومين تاليين ، مجريات اللقاء التلفزيوني ، الذي أجريته على شاشة التلفزيون العربي السوري ، في مثل هذه الأيام من عام 1992 ، مع الأخت العزيزة الدكتورة رتيبة الحفني ، رحمها الله.

الشيخ صبري مدلل في قصيدة البُرعي ” بعدتم ولم يبعد عن القلب حبكم ” بمرافقة الأستاذ محمد قدري دلال على العود في تسجيلٍ نادر : صوتٌ شجيٌ وأصيل اشتهر عندما جاوز الستين من العمر!

موشح أقبل الصبح يغنّي : تعبير موسيقي عن أبياتٍ تتغنى بالحياة كتبها شاعرٌ قضى في ريعان الشباب!

حوارٌ موسيقيٌ مرتجل بين سعد الله آغا القلعة على القانون و حسين صابر على العود : استحضارٌ للمخزون و ابتكارٌ أنيٌ للأفكار ، بفعل موجاتٍ موسيقية  تغمر الوجدان!

عدت يا يوم مولدي : كشفت علاقة فريد الأطرش الاستثنائية مع جمهوره وجسدت تطوراً نهائياً لدور صورة الأغنية السينمائية في معالجة أحداث الفيلم!

ناظم الغزالي في قصيدة شيَّعت أحلامي : عندما يختار المغني الشاب أبياتاً ، تعبر عن نهايات الحياة ، فإذ بحياته تنتهي فعلاً ، قبل الأوان!

تحليل التعبير عن أفعال الحركة في الغناء العربي : أغنية يا معلق بحبل الحب ألحان وغناء الفنان خالد الشيخ نموذجاً

مقام الصبا – 5 : الصيغة الكوميدية لمقام الصبا في أغنية الدولاب لفريد الأطرش!

مقام الصبا – 4 : أغنية زينة لفريد الأطرش وشادية تجسد مقام الصبا في صيغته الفرحة!

حان الوقت الآن ، وبعد عدة نشرات توقفت فيها عند مقام الصبا ، أولاً: بوجهه الحزين الخالص ، حيث شرحتُ الأسلوب ، الذي يمكن عبره توليد أجواء الألم والحزن ، لدى البناء على هذا المقام ، من خلال عزف لي على القانون ، بني على مقام الصبا ، ثم من خلال قصيدة للسيدة أم كلثوم ، هي قصيدة قالوا أحب القس سلامة ، من ألحان رياض السنباطي ، وثانياً : بوجهه الذي تداخله ملامح السعادة ، في لحن الشيخ أحمد أبو خليل القباني : يا مسعدك صبحية مع طلعة الفجرية ، حيث استطاع الشيخ القباني ، في سعيه للتعبير عن عواطف النص المتداخلة ، أن يولِّد لدى المستمع شعوراً غريباً ، يدمج الوجه الحزين لمقام الصبا ، مع الوجه السعيد للإيقاع الحيوي!

مقام الصبا – 3 : عندما عبَّر الشيخ أبو خليل القباني في لحن يا مسعدك صبحية بالإيقاع والمقام عن السعادة و الحزن في آن!

على مدى نشراتٍ ثلاث ، توقفت عند مقام الصبا ، ووجهه الحزين ، في محاولة لشرح الأسلوب ، الذي من خلاله ، يمكن توليد أجواء الألم والحزن ، لدى البناء على هذا المقام ، وذلك من خلال عوامل محددة ، أهمها بطء اللحن ، أو أن يكون مرسلاً بدون إيقاع ، مع البدء بإبراز أصوات محددة في سلم مقام الصبا الموسيقي ، تُنفذ بتتالٍ محدد ، يتم من خلالها إبراز الصوت الرابع في سلمه الموسيقي ، وهو درجة الصول بيمول ، المميز لمقام الصبا، حيث سرعان ما تشيع أجواء الحزن!
وكنت أبرزت هذا أولاً ، من خلال عزف لي على القانون ، بني على مقام الصبا ، ثم من خلال قصيدة للسيدة أم كلثوم ، هي قصيدة قالوا أحب القس سلامة ، من ألحان رياض السنباطي.

مقام الصبا – 2 : أجواء مقام الصبا الحزين تُولّدُ في قصيدة أحب القس سلّامة عبر بطء و استرسال اللحن المبني في انطلاقه على تتالٍ محدد من الأصوات الموسيقية

مقام الصبا – 1 : فضاءات حزينة في أجواء مقام الصبا يولِّدها سعد الله آغا القلعة على القانون 

حوارية آن الأوان في تسجيل سمعي بصري نادر تكشف جانباً إبداعياً خفياً عند سيد درويش وتخالف الإجماع السائد!

تجمع أدبيات الموسيقى العربية ، على أن مونولوج « والله تستاهل يا قلبي »، لسيد درويش ، في مسرحيته « راحت عليك »، شهد ولادة العناصر الرومنسية في الغناء العربي ، التي تم تأسيسها لاحقاً من قبل القصبجي في قالب محدد هو ، كما أسلفتُ : المونولوج الرومنسي.
المشكلة في أن الإجماع كثيراً ما يبنى على مقولة أولى ، يعتمدها الآخرون لاحقاً ، دون تمحيص ، فتحقق الإجماع.
في نشرة اليوم أخالف تماماً هذا الإجماع ، وإليكم السبب:

المظلومون في التاريخ: أسعد الشاطر .. وعوده!

مظلومة يا ناس لسعاد محمد : أطلقت شهرتها و وثَّقت ضياع حقوقها وتوقعت مآسي حياتها!

قصيدة وشاية لنزار قباني و الأخوين رحباني وفيروز : عندما تقاسمت آلتا الماندولين والبيانو التعبير عن المعاني!

قصيدة ” كيف كان ؟ ” : القصيدة التي شهدت دخول شاعرنا الكبير نزار قباني عالم الغناء في عام 1953!

عازف القانون المبدع محمد عطية في تسجيل نادر : عندما تتحول الموسيقى إلى شعرٍ مغنّى يشاركُ الجسدُ في إطلاقه!

سامي الشوا موثِّقاً ومعلِّماً في تقاسيم على مقام بسنديدة : درسٌ في 3 دقائق اختصر شرحاً مطولاً ماكان ليفهم بالكلمات كما فُهم بالموسيقى!

مناظرة موسيقية نادرة بين أمير البزق محمد عبد الكريم وعازف القانون التركي اسماعيل شانشلر سادت فيها البراعة و وازنها الذكاء!!

عندما تحولت أغنية الكابالا الأندلسية ماريا مجدلينا إلى عزف تأملي على العود للمبدع عزيز غنام!

كيف نؤسس لكي تكون الفنون عنصراً مستداماً ومؤثراً في تشكيل الشخصية المجتمعية المتوازنة ؟

سلسليها لفيروز : الإبداع في صياغة لحن للتعبير عن كلمة واحدة في نصٍ عمَّقت فيروز بصفاء صوتها خفره .. وبهاءه!

شلالات لجميل بشير : مغامرة جمعت أوتاراً من ثلاث قارات و أبرزت دفء الشرق!

مغناة راجعون لمنصور رحباني وفيروز وسؤال من بين أسئلة أخرى كثيرة : ماذا لو كانا تعاونا بعد عاصي ؟ أما كانا شكلا ثنائياً رائعاً!

نشرتها إذاعة دمشق: أغنية عتاب لفيروز عبرت عن حيرة فتيات الخمسينات أمام تحولات المجتمع .. من خلال تجربة شخصية!

لماذا لم تقبل أم كلثوم أن يلحن فريد الأطرش لها؟

تمثال لفريد الأطرش في باحة دار الأوبرا المصرية إلى جانب تمثالي أم كلثوم ومحمد عبد الوهاب

مروج السندس أغنية طغى صوت فيروز فيها على الكثير من مفاجآت التجريب ومنها ما يخالف المستقر في الأذهان!

غلب الوجد عليه فبكى : موشح حديث لحليم الرومي ، نال عليه جائزة لم تعد موجودة ، و جمع فيه قوالب التلحين العربية في بناء متكامل ، عوّض بُعد النص الواحد!

قصيدة ختم الصبر : عندما رحب فريد الأطرش بعودة أسمهان من سورية بقصيدة حيَّرت النقاد مستعيداً حماسه و مطلقاً تنافسه مجدداً مع عبد الوهاب!

عطية شرارة في القسم الثالث والأخير من لقائي معه: في كونشيرتو الناي خرجتُ على مبدأ الاعتماد على جملٍ لحنية فولكلورية ، و في سداسي شرارة تجاوزتُ الوظيفة التقليدية للفرقة الموسيقية المساندة للغناء!

القسم الثاني من لقائي مع الموسيقار عطية شرارة : مقارنة مباشرة بين أسلوبي العزف على الكمان عند الكبيرين سامي الشوا و أنور منسي والأسلوب الأمثل لتعلم أداء المقامات الشرقية على آلة الكمان!

القسم الأول من اللقاء التلفزيوني الذي أجريته مع الموسيقار عطية شرارة 1992 : إشكالية الموسيقي أمام نموذجي الشرق والغرب عزفاً وتأليفاً

أنشر اليوم ، و لأول مرة على الانترنت ، مجريات اللقاء التلفزيوني الذي أجريته عام 1992 ، على شاشة التلفزيون العربي السوري ، مع الموسيقار عطية شرارة ، وذلك في ثلاثة أقسام تم تصنيفها حسب الموضوع.

في الإبداع الرحباني نصاً ولحناً والفيروزي أداءاً والإخراجي ليوسف شاهين: تعا ولا تجي !

قصيدة الأستاذ صباح فخري الشهيرة جاءت معذبتي : روايةٌ أخرى مقارنة بصوت المطرب الكبير الراحل محمد خيري

يا ترى نسي ليه معادي وغاب؟ .. عندما ظلمت السينما فتحية أحمد مطربة القطرين .. مرتين!

أغنية للصبر حدود لأم كلثوم مع محمد الموجي : عمَّقت خلافاً مع عبد الحليم انتظر تسع سنوات حتى ظهر للعيان!

كلنا يعرف قصة الخلاف الشهير بين عبد الحليم وأم كلثوم ، الذي ظهر للعيان ، وبحضور الرئيسين جمال عبد الناصر وجعفر النميري ، في الحفل الذي أقيم في سياق الاحتفالات بعيد الثورة عام 1964 ، عندما رغبت أم كلثوم ، في أن تغني أولاً ، ليختتم عبد الحليم حافظ الحفل ، على غير العادة ، إذ كان برنامج الاحتفال بعيد الثورة يتضمن أداء عبد الحليم لوصلته الغنائية ، قبل أم كلثوم ، لتختتم هي الحفل.
ولكن أغنية للصبر حدود كانت السبب المستتر خلف ما حصل

منيت شبابي لأم كلثوم : عندما تشارك النص واللحن والصورة و الأداء في التعبير عن دعاءٍ وجداني رافقه خيالٌ عابر!

  • للبحث في الموسوعة

    Generic selectors
    المطلوب المطابقة التامة
    طلب البحث في العناوين
    طلب البحث في النصوص
    طلب البحث في المنشورات
    طلب البحث في الصفحات