في ذكرى رحيل نزار قباني : قصيدة أيظن أدخلت شعره عالم الغناء من أوسع أبوابه وكانت التعبير الأصدق أداءً ولحناً عن المرأة كما رآها في ترددها وفي ضعفها.. أمامه!

احتفاءً بذكرى رحيل شاعرنا الكبير نزار قباني ، ونظراً إلى أنني درجت في هكذا مناسبة على التركيز على بدايات المحتفى بذكراه ، فإنني أذكِّر اليوم ببدايات نزار قباني في عالم

محمد عبد الوهاب

ولد محمد عبد الوهاب حوالي عام 1900 ، في حي باب الشعرية بالقاهرة، لأب من علماء الدين، كان إماماً بمسجد الإمام الشعراني. ألحقه والده بكتّاب الحي ليدرس قواعد اللغة العربية والحساب

14- مع الدكتور سعد الله آغا القلعة نحو نهضة موسيقية عربية جديدة – الحلقة 14 – لعبة الأيام لوردة الجزائرية ورياض السنباطي: عندما ينقل الإبداع رسائل خفية تؤدي إلى إيقافه لسنوات!

أتوقف اليوم عند أغنية هامة للسيدة وردة الجزائرية ، من كلمات علي مهدي وألحان رياض السنباطي : يا لعبة الأيام . تكتسب هذه الأغنية أهمية خاصة في حياة السيدة وردة ، إذ أنها أتت قبيل اعتزالها الغناء وعودتها للجزائر بشكل مفاجئ ، قبل أن تعود للغناء في عام 1972 .

12- مع الدكتور سعد الله آغا القلعة نحو نهضة موسيقية عربية جديدة – الحلقة الثانية عشرة : فيروز وسعيد عقل والأخوين رحباني في دقيت طل الورد ع الشباك : ومضةٌ إبداعية أوجزت رغم جمالها أوجاع الحياة!

أعرض اليوم لأغنية حملت الكثير من مكامن الإبداع ، التي أسعى لوضع صياغة منهجية لها ، إنها أغنية ” دقيت طل الورد ع الشباك ” التي قدمتها السيدة فيروز في سياق مسرحية ” ناس من ورق” عام 1972 ، وهي من كلمات سعيد عقل وألحان  الأخوين_رحباني

فيروز في مغناة المحبة : المحبة بين البشر هي الطريق إلى استحقاق محبة الله

في هذه الأيام ، وفيما نحن ندخل في رحاب عيد الفطر المبارك ، آملين أن يُحِلَّ الله التسامح والمحبة في أفكارنا ، و الأمان في أوطاننا ، في أقرب الآجال ، أعود إلى مغناة ” المحبة ” لجبران خليل جبران ، و فيروز ، و الأخوين رحباني.
كانت هذه المغناة محاولة فريدة في الغناء العربي لتلحين نص نثري ، و لاشك في أن أهمية النص ، بمعانيه التي تدعو للمحبة والتسامح ، و التي نحتاج إليها اليوم ، أكثر من أي وقت مضى ، هي التي شجعت الرحبانيَين وفيروز ، المؤمنين بهذه الفضائل ، على خوض غمار هذه التجربة الفريدة ، في التلحين والأداء ..الكلمات اقتباسٌ من كتاب ” النبي ” ، لجبران خليل جبران ، الذي نشر أولاً عام 1923 ، باللغة الإنجليزية ، في الولايات المتحدة ، دون نجاح كبير ، لينتشر لاحقاً في الستينات من القرن الماضي ، بعد أن وجد في جمهور الشباب ، من يعتمد نظرته المثالية والرومنسية ، حيث ترجم إلى عشرات اللغات ، كما ترجم للعربية مراتٍ عديدة .