• ***تم نشر الحلقة التاسعة من برنامج مع الدكتور سعد الله آغا القلعة نحو نهضة موسيقية عربية جديدة في قسم المشتركين: ماري جبران بين دور أصل الغرام نظرة وأغنية يا زمان : عندما يُسحر الملحن بقدرات الصوت فيركز على منطقة الأصوات الحادة من البداية للنهاية!*** يمكن للراغبين في الإبحار في الموسوعة مراجعة صفحة الاشتراك ***

تعريف أهل المشرق العربي بالتراث الغنائي في مغربه – 2 : الشرح الكامل للأغنية الفائزة بالمرتبة الثانية في الحدث المغاربي – فوندو فراق غزالي أداء صليحة!

شعار كتاب الأغاني الثاني

أنشر اليوم ، وفي إطار تعريف أهل المشرق العربي بالفن الموسيقي والغنائي في مغربه ، أغنية فوندو فراق غزالي بصوت المطربة صليحة ، وكانت فازت بالمرتبة الثانية في الحدث المغاربي الذي كنت أطلقته على صفحتي على منصة فيس بوك لوضع التراث الغنائي المغاربي في دائرة الضوء ، وذلك بعد أن نشرت قبل أيام تحليلي لأغنية جريت وجاريت ، بصوت المطربة نعيمة سميح التي فازت بالمرتبة الأولى.

في هذه المرة ، حمَّلت تسجيل الأغنية شرحي لها ، مبتدئاً بتعريف الفوندو ، و هو نمط غنائي تونسي أطلق على الأغاني الشعبية القديمة ، التي هذبها الشيخ أحمد الوافي للحفاظ عليها ، والتي تقترب في نظامها الموسيقي من الموسيقى التقليدية في تونس ، من حيث المقامات والإيقاعات والسير اللحني.

بينت أن الفوندو يتألف من عدة أدوار ، يتألف كل دور من استخبار ( تقاسيم ) على آلة موسيقية مختارة ، يليه عروبي ( موال ) بصوت المطرب ، ثم قسم على الإيقاع متغير النص متكرر اللحن في جميع الأدوار ،  يؤديه المطرب ، ليختتم الـدور بأداء جماعي متكرر النص واللحن في جميع الأدوار ، كما أوردتُ كلمات فوندو فراق غزالي ، لكي تُفهم من قبل المتابعين من المشارقة.

تعتبر صليحة مطربة تونس الأولى في الأربعينات والخمسينات من القرن الماضي ، و  قد تركز نشاطها في إطار المدرسة الرشيدية الشهيرة في تونس ( سأتحدث عنها قريباً ).


د. سعد الله آغا القلعة

Bookmark the permalink.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *