أغاني رمضان -1 : هل يمكن توصيف أغاني رمضان واستكشاف عناصرها التلحينية؟ البداية مع هلت ليالي لبيرم التونسي وفريد الأطرش!

شعار كتاب الأغاني الثاني

هل يمكن توصيف أغاني رمضان واستكشاف عناصرها نصاً ولحناً وأداءً؟ سؤال سيرافقنا في القادمات من أيام الشهر الكريم!

للإجابة عن هذا السؤال ، و في نظرة أولية ، وبعد حصر عدد كبير من أغاني رمضان ، رأيتُ أن من الممكن وبسهولة تصنيف تلك الأغاني ، من حيث النص ، وفق مراحل تقدم أيام شهر الصوم الفضيل ، فالأغاني في بداياته تشع فيها على الغالب الفرحة بقدومه ، و تصاغ فيها النصوص أحياناً بما يتوافق مع مشاركة الأطفال في تقديمها ، وهذه الأغاني هي الأكثر عدداً ، ومع تقدم الأيام ، تتحول الأغاني للتذكير بفضائله ، وصولاً إلى تمجيد ليلة القدر قبيل نهايته ، قبل أن تتحول إلى التعبير عن الحزن على رحيله ، من ثم عن الأمل بعودته في السنة القادمة.

ولكن تتبع العناصر الموسيقية في هذه الأغاني ، ومدى تعبيرها عن تلك المعاني ، يتطلب التمعن في كل لحن ، أو في نماذج مختارة .. ولذا فقد رأيت ، و احتفاءً بهذا الشهر الكريم ، أن أستعرض مع توالي أيامه ، أهم الأغاني التي وضعت احتفاءً به ، وفق ارتباطها بمراحل تقدم أيامه ، مع السعي لاستكشاف تطور حركة الإيقاع و البناء اللحني ، والمشتركات والمتغيرات ، مع توالي الأيام ، و تغير المعاني ، وصولاً في ختام الشهر ، إلى توصيفٍ إجمالي لأغانيه!

أبدأ اليوم فأنشر إحدى أشهر أغنيات رمضان : هلت ليالي للأستاذ فريد الأطرش ، التي ترحب بقدوم الشهر الفضيل ،  إذ تعتمد فعل هلَّ ،في إشارة إلى هلال رمضان ، وتؤذن بلحظة ولادته ، و بدء ليالي رمضان الهنية ، في تسجيل مقتطف من برنامجي التلفزيوني : حياة وفن فريد الأطرش ، وقد جمعت عنصرين من عناصر النص في أغاني رمضان : الفرحة  بقدومه ، وتمجيد ليلة القدر! وقد سمح الإيقاع السريع نسبياً بالتعبير عن الفرحة ، كما سمح بناء اللحن على مقام البيات الشرقي الأصيل ، وعلى القالب المدور ، مع توظيف آلة الناي بشكل أساسي ، بالاقتراب من الأجواء الشعبية ، فيما سمح تأجيل الاستعراض الصوتي حتى الختام بالتركيز على أهمية المناسبة ، دون إغفال ترداد : الله أكبر.


تجدر الإشارة إلى أن الأستاذ فريد أضاف في ختام الأغنية ، كما يبين التسجيل التالي ، موالاً فيه دعاء وتمنيات للمؤمنين ، ليكتمل بناؤها نصاً ولحناً واستعراضاً صوتياً ، إذ تعود الناس على التهنئة بقدوم شهر رمضان ، من خلال التمنيات بأن يعيده الله باليمن والبركات.

 


سنتتبع هذه العناصر ، وعناصر أخرى ، ستكشفها أغانٍ أخرى لرمضان ، في القادمات من الأيام!

د. سعد الله آغا القلعة

Bookmark the permalink.
5 2 الأصوات
التقييم العام
اشترك
للإعلام عن
تقييم المقال

يرجى الاطلاع على ما يلي قبل التعليق:

1- يرجى إملاء الاسم والبريد الإلكتروني وكتابة التعليق في النافذة المخصصة لذلك والنقر على أيقونة التحقق ثم إرسال التعليق . سيتم إعلامكم برسالة في حال وجود رد على تعليقكم . لا حاجة لإدخال المعلومات مرة أخرى لدى التعليق على نشرة أخرى على الموقع.


3- في حال الرغبة بمتابعة جميع التعليقات على هذه النشرة يرجى النقر على كلمة اشترك في الأعلى ثم وضع البريد الإلكتروني مجدداً في النافذة المخصصة لذلك في القائمة المنسدلة والنقر على أيقونة السهم الأخضر./ .يرجى تكرار الاشتراك في حال رغبتكم في التعليق على أي نشرة أخرى على الموقع.

2 التعليقات
Oldest
Newest Most Voted
التقييمات المضمنة
عرض كل التعليقات
تقييم المقال :
     

من أجمل اغاني رمضان

تقييم المقال :
     

fhadkdal39@gmail.com