سعد الله آغا القلعة في تقاسيم على القانون في فضاء مقام النهاوند

هذا تسجيل لتقاسيم لي على القانون ، كان أذيع منه هذا الجزء فقط ،على شاشة التلفزيون العربي السوري ، عندما كان يتم اللجوء إلى تسجيلات كهذه ، لتبث بين فقرات

في ذكرى رحيل الأخطل الصغير بشارة الخوري تحليلٌ لقصيدة يا نسيم الدجى لفيروز وأسئلةٌ وإجابات أدت إلى استطلاعٍ لرأيكم : هل كانت مشاركة في فيروز في حفل مبايعته أميراً للشعراء بقصيدة يا نسيم الدجى لإبراز دور الغناء في تلك المبايعة؟ ولِمَ بقي اللقب لصيقاً بأحمد شوقي؟

أنشر اليوم ، وفي ذكرى رحيل أمير الشعراء بشارة الخوري ( الأخطل الصغير ) في 31 تموز / يوليو 1968 ، وقائع حفل مبايعته أميراً للشعراء ، الذي جرى في

في الذكرى الثانية والثمانين لولادة وردة الجزائرية : تحليل أغنية كلمة عتاب التي أدتها من ألحان الأستاذ فريد الأطرش والتي شكلت محاولته الأخيرة لدخول عالم أم كلثوم!

في الذكرى الثانية والثمانين لولادة وردة الجزائرية التي تحل في 22 تموز / يوليو ، أنشر تحليلي لأغنية كلمة عتاب التي غنتها وردة بعد رحيل فريد الأطرش عن هذه الدنيا

أغنية ظالم لعبد الحليم حافظ : أغنية تجريبية من البدايات اقترب فيها الموجي من أجواء عبد الوهاب و ركز على أجواء فريد الأطرش في بحث عن شخصية غنائية جديدة لعبد الحليم تختلف عن السائد وتقترب من الناجح وتستبعد ما لا يلائم!

مقدمة: تعتبر البدايات فترة مفصلية في حياة كل مبدع ، إذ تلفت إليه الأنظار ، وتضعه في دائرة الضوء ، أو تحكم عليه بالغياب! ولذا فإن من الأهمية بمكان ،

سعد الله آغا القلعة يؤدي صولو أغنية فكروني على القانون ويجيب عن السؤال: لماذا أداه عبد الفتاح منسي العازف الأثير عند عبد الوهاب وليس عبده صالح عازف القانون وقائد فرقة أم كلثوم الموسيقية؟!

أنشر اليوم أدائي لصولو ( عزف منفرد ) القانون الشهير في أغنية السيدة أم كلثوم :  فكروني ، من ألحان محمد عبد الوهاب ، مقتطفاً من الحلقة السادسة من برنامجي

قولولي فين الدوا : بدايات فايزة أحمد المجهولة في إذاعة حلب!

نادراً ما أشير إلى دور إذاعة حلب في إطلاق فنانين أصبحوا لاحقاً من المشاهير في عالم الفن . كانت إذاعة حلب قد أسست في نهاية عام 1948 بجهد كبير من

تسجيل نادر لموشح غاب حِبي عن عيوني من ألحان وأداء صباح فخري : أطيافُ التعبير الخفية في الموسيقى التقليدية

في إحدى حلقات برنامج العرب والموسيقى ، الذي كنت أقدمه في الثمانينات ، على شاشة التلفزيون العربي السوري ، وكانت عن الوشاح السوري الكبير الشيخ عمر البطش ، طلبت من

كتاب الشيخ علي الدرويش حياته وأعماله لمصطفى الدرويش : توثيقٌ مختصر لمسيرة غنية بالبحث و التأليف والتلحين والتدريس والتوثيق والترحال على مدى ثلاثين عاماً بين حلب و دمشق و القاهرة والقدس وتونس وبغداد واستامبول! – نسخة رقمية

أحتفي اليوم بذكرى رحيل الشيخ علي الدرويش الموسيقي و الباحث السوري الذي أرسى دعائم أصول التدريس والبحث والتوثيق في الموسيقى العربية فأنشر في المكتبة الموسيقية عبر الانترنت ومن مكتبتي الموسيقية

شلالات لجميل بشير : مغامرة جمعت أوتاراً من ثلاث قارات و أبرزت دفء الشرق!

في منتصف ستينات القرن الماضي ، زارت فرقة موسيقية أرجنتينية العراق ، فحفزت في فكر  جميل بشير ، أحد أبرز أعلام المدرسة العراقية في العزف على العود ، ومدير قسم

كتاب الموسيقى تأليف جبران خليل جبران: نصٌ جميلٌ يستكشف تأثير الموسيقى في النفس البشرية و يبرز وظيفتها في المجتمع في تباين واضح مع نص ابن خلدون في مقدمته الشهيرة! – نسخة رقمية

قبل أيام نشرتُ في المكتبة الموسيقية عبر الانترنت نص فصل الموسيقى في مقدمة ابن خلدون. أنشر اليوم نصاً يعالج الموضوع ذاته في صيغة مختلفة ، إنه كتاب الموسيقى تأليف جبران

سعد الله آغا القلعة والتشكيلي الكبير فاتح المدرس – 3 : مغامرة تلفزيونية غير مسبوقة في الرسم أمام الكاميرا على وقع موجات موسيقية ولَّدتها ارتجالات على آلة القانون!

سبق أن بينت في المشهدين السابقين من اللقاء أنني ، وفي سياق حلقات برنامجي التلفزيوني العرب والموسيقى ، خصصت حلقة للتوقف عند العلاقة بين الموسيقى والألوان.كان ذلك في عام 1988!

يا أمير الحسن مين قدك في حسنك : عندما استطاع محمد الموجي تجاوز امتحان صعب!

شكَّل  فيلم ” ألمظ وعبده الحمولي ” الذي عُرض عام 1962 ، من إنتاج و إخراج حلمي رفلة ،  حدثاً غير مسبوق في تاريخ السينما الغنائية ،  إذ أنه جمع

حامل الهوى تعبُ بصوت فيروز ووديع الصافي : نصٌ حمّالٌ لأوجهٍ متعددة ، اختار منها الرحبانيان بعضَها ، وتجاوزا البعض الآخر ، فسعت فيروز بأدائها البصري لدعم اللحن الناتج!

أشرتُ في نشرة البارحة ، في إجابتي عن استفساراتٍ وردت ، إلى أن الملحن الجاد ، عندما يستلم أو يختار النص الذي سيضع له لحناً ، و يجد أنه يحمل أوجهاً متعددة ، فإنه يبحثُ في ثناياه عن جملة أو كلمة تشكل ، في رأيه ، ما أدعوه : الكلمة أو الجملة المفتاح ، إذ تدلّه على الجو العام للَّحن ، وذكرتُ في هذا الإطار ، أن حيوية لحن خالد الشيخ لأغنية يا معلق ، الذي كان موضوع النشرة قبل السابقة ، أتت بسبب ورود كلمة الغواني في البيت الأول ، فحددت مسار اللحن ، في حيويته ، كما حيوية الغواني ، فيما جاء لحنه لقصيدة : عيناكِ ، لنزار قباني ، هادئاً ، بناءاً على النص المتكرر ، المحدد للجو العام : فأنا لاأملك في الدنيا ، إلا عينيكِ وأحزاني.

الشيخ صبري مدلل في قصيدة البُرعي ” بعدتم ولم يبعد عن القلب حبكم ” بمرافقة الأستاذ محمد قدري دلال على العود في تسجيلٍ نادر : صوتٌ شجيٌ وأصيل اشتهر عندما جاوز الستين من العمر!

  أنشر اليوم  هذا التسجيل لقصيدة : بعدتم ولم يبعد عن القلب حبكم ، بصوت الشيخ صبري مدلل ، ومرافقة الأستاذ محمد قدري دلال. التسجيل مقتطف ، من إحدى حلقات

حوارية آن الأوان في تسجيل سمعي بصري نادر تكشف جانباً إبداعياً خفياً عند سيد درويش وتخالف الإجماع السائد!

تجمع أدبيات الموسيقى العربية ، على أن مونولوج « والله تستاهل يا قلبي »، لسيد درويش ، في مسرحيته « راحت عليك »، شهد ولادة العناصر الرومنسية في الغناء العربي ، التي تم تأسيسها لاحقاً من قبل القصبجي في قالب محدد هو ، كما أسلفتُ : المونولوج الرومنسي.
المشكلة في أن الإجماع كثيراً ما يبنى على مقولة أولى ، يعتمدها الآخرون لاحقاً ، دون تمحيص ، فتحقق الإجماع.
في نشرة اليوم أخالف تماماً هذا الإجماع ، وإليكم السبب:

سلسليها لفيروز : الإبداع في صياغة لحن للتعبير عن كلمة واحدة في نصٍ عمَّقت فيروز بصفاء صوتها خفره .. وبهاءه!

كثيراً ما يُظن أن التلحين عملية فطرية بسيطة ، وأن الملحن يكتفي بأن يضع نص الأغنية أمامه ، و أن يمسك بالعود .. ويبدأ التلحين! قد يصح هذا في أيامنا

يا ترى نسي ليه معادي وغاب؟ .. عندما ظلمت السينما فتحية أحمد مطربة القطرين .. مرتين!

لقبت فتحية أحمد ” مطربة القطرين ” لأنها كانت تسافر دورياً بين مصر والشام ، لتقدم أغانيها في إطار المسرحيات الغنائية ، التي كانت شائعة بين العشرينات والأربعينات من القرن

أمير البزق محمد عبد الكريم : تصويرٌ مذهل لرقصة الشيطان

منذ بدايات القرن العشرين ، سعى كبار الموسيقيين المبدعين ، للخروج من دور مرافقة المطرب ، والتمهيد للغناء ، باتجاه عالم النجومية الشخصية ، من خلال إدماج التعبير في عزفهم ،

من كتب نص قصيدة لملمت ذكرى لقاء الأمس بالهدب للسيدة فيروز ..؟

نشر هذا المقال لأول مرة على صفحتي على منصة فيس بوك بتاريخ 28 كانون الثاني / يناير 2017  ونقل من قبل العديد من الصفحات في حينه ، ثم أعيد طرحه

القصيدة التي واجهت بها فيروز الجمهور بمفردها لأول مرة في حياتها : عنفوان ..

في الثلاثين من نيسان 1952 ، سجلت السيدة فيروز لصالح إذاعة دمشق ، وكانت صبية عمرها 16 سنة ، من ألحان الأخوين رحباني ، قصيدة ” عنفوان ” لشاعر سورية

ماري جبران في أغنية يا زمان : صوتٌ قادر يُخرج المطربَ – الملحنَ المعروف عن ثوبه التلحيني!

في بداية الخمسينات غنت ماري جبران لصالح إذاعة دمشق أغنية : يا زمان ، من كلمات عزت الحصري ، و ألحان المطرب والملحن المعروف نجيب السراج ، لتأتي الأغنية ،

موال هات يا زمان لفريد الأطرش : عندما حوَّل فريد الموال ليصبح عملاً ملحناً بالكامل واستطاع التعبير عن التناقض بين الضياع والأمل في ثوان وصوَّر واقعَنا اليوم!

أتوقف اليوم ، عند موال هات يازمان ، الذي استكمل فيه الأستاذ فريد الأطرش ، التغيرات التي طرأت على الموال ، إذ حوَّله إلى أغنية ملحنة تماماً ، كما سنرى

نور الهدى – فين الحبيب

المغني : نور الهدى الشاعر : مأمون الشناوي الملحن : محمد القصبجي المقام : النهاوند – النوأثر القالب : الطقطوقة أداة النشر : السينما – فيلم مجد ودموع السنة :

نور الهدى – اسمعني لما أغني

المغني : نور الهدى الشاعر : عبد العزيز سلّام الملحن : فريد الأطرش المقام : الراست و النهاوند القالب : الطقطوقة أداة النشر : السينما – فيلم مجد ودموع السنة

اسمعني لما أغني لنور الهدى : عندما كرر فريد الأطرش كلمات في النص لغايات تعبيرية ، واستحضر طيف شقيقته أسمهان ، بعد مرور سنتين على وفاتها!

أتوقف اعتباراً من اليوم ، ونحن لا نزال في سياق البحث في العلاقة بين نبض الجملة اللحنية و النص المغنى ، وفي نشرتين متتاليتين ، عند أغنيتين تدخَّل فيهما الملحن ، لتكرار كلمات في النص ، لتحقيق نبض في الجملة اللحنية ، يكسبها غايات تعبيرية.

أغنية فين الحبيب بصوت نور الهدى وألحان محمد القصبجي: عندما يحدد الملحن الجو العام للّحن بناء على كلمة!

علق بعض متابعي الصفحة ، على نشرة البارحة ، التي تضمنت لحنَ خالد الشيخ الحيوي ، لأغنية يا معلق ، مع توقفٍ عند لحن كلمة طار ، المعبر في تصاعده عن فعل الحركة ، فمنهم من قارن اللحن الحيوي للأغنية ، مع اللحن التراثي الأصلي ، والذي كان جاء هادئاً ، مفضلاً ذلك المسار الهادئ ، ومنهم من تساءل ، هل من الضروري أن تأتي ألحان كلمة طار جميعها ، متصاعدة؟
سأتوقف اليوم ، وعلى مدى يومين قادمين ، عند التعليقات الأولى ، حول حيوية لحن ما أو هدوئه ، على أن أعود للتساؤلات الأخرى ، حول تلحين فعل الطيران لاحقاً .

سامي الشوا أمير الكمان في دور كادني الهوى : عندما تؤدي الأوتار أصعب قوالب الغناء!

أسلط الضوء في المقال التالي ، على نجومية أمير الكمان سامي الشوا غير المسبوقة ، في عالمٍ عربيٍ سيطرت فيه نجومية المغنين ، تلك النجومية التي سمحت له مبكراً ، أن يسجل أسطواناتٍ ، يقدم فيها عزفاً على آلة الكمان لأدوارٍ كاملة ، درج الناس على الاستماع إليها غناءً من كبار المطربين .. وتجد شركات الأسطوانات أن لها سوقاً كبيرة تسمح بإنتاجها ..!

موشح قلتُ لما غاب عني : كثافة التعبير عن التضاد بين آلام انحسار البصر وآمال استمرار التطوير في ختامات الحياة!

في إحدى حلقات برنامج العرب والموسيقى ، الذي كنت أقدمه في الثمانينات ، على شاشة التلفزيون العربي السوري ، وكانت عن الوشاح السوري الكبير الشيخ عمر البطش ، استضفت باقة

قصيدة العبرة لصباح فخري : التعبير في اللحن والأداء عن ومضة وجدانية توقف عندها الزمن!

أتوقف اليوم عند قصيدة العبرة ، التي غناها الأستاذ صباح ، من كلمات الشاعر حسام الدين الخطيب ، و الملحن الكبير بكري كردي ، في الستينات من القرن الماضي. تروي

عبد الحليم يواجه المرض في أنشودة الحياة!

أنشر اليوم ، في ذكرى رحيل عبد الحليم ، أغنية أنشودة الحياة التي حملت إلينا جدلاً بين عبد الحليم حافظ والكورال ، يجسد حالة عبد الحليم النفسية ، المتأرجحة بين

دويتو محلاها الدنيا لعبد الحليم وفايدة كامل : عندما أراد عبد الحليم إثبات مؤهلاته في أداء أصعب أساليب الغناء الوافدة وأندرها في الغناء العربي!

يتجاوز عدد الأغاني غير المشهورة التي قدمها الأستاذ عبد الحليم حافظ في مشواره الفني ال 40 أغنية ، ولذا لم يكن من الممكن أن أنشرها كلها في سياق احتفائنا بذكرى رحيله .

ياللي إنتِ نجوى ف خيالي : عبد الحليم حافظ ومكتشفه الحقيقي عبد الحميد توفيق زكي!

لم يكن حضور عبد الحليم حافظ على الساحة الغنائية ، في فترة النهضة الموسيقية العربية ، عابراً ، بل كان مؤثراً على صُعدٍ عديدة ، إذ رسم ملامح ذكريات أبناء

محمد عبد الوهاب – إنت وعزولي وزماني – 1940

محمد عبد الوهاب – إنت وعزولي وزماني إنت وعزولي وزماني حرام عليك دبلت زهـــور الأماني مابين إيديك تجرحــــــــني ليه وأنا كلي جراح مســـيري يوم أنســـــــاك وأرتاح لكن ازاى انســـــــــاك وانا

محمد عبد الوهاب – ليالي عاشق الروح 1949

المغني : محمد عبد الوهاب الشاعر : حسين السيد الملحن : محمد عبد الوهاب المقام : النهاوند القالب : المونولوج الرومنسي أداة النشر : السينما – فيلم غزل البنات السنة

محمد عبد الوهاب – الجندول – 1940

المغني : محمد عبد الوهاب الشاعر : علي محمود طه الملحن : محمد عبد الوهاب المقام : النهاوند – فرحفزا القالب : القصيدة – المونولوج الشعري أداة النشر : الإذاعة

محمد عبد الوهاب – أيها الراقدون – 1935

المغني : محمد عبد الوهاب الشاعر : أحمد رامي الملحن : محمد عبد الوهاب المقام : النهاوند القالب : القصيدة – المونولوج الشعري أداة النشر : السينما الفيلم : دموع

قصيدة لستُ أنساك بصوت كارم محمود : أبياتٌ من قصيدة الأطلال غناها قبل أم كلثوم بأشهر فتحولت من قصة حبٍ عاثر إلى ذكرى لقاء ماتع!

أتوقف اليوم عند قصيدة لستُ أنساك ، وهي أبياتٌ مختارة من قصيدة الأطلال ، للدكتور ابراهيم ناجي ، لحنها محمد صادق ، عام 1965 ، قبل وفاته ، وغنّاها كارم محمود ، قبل أشهر من ولادة قصيدة الأطلال ، بصوت أم كلثوم!

أيها الراقدون لمحمد عبد الوهاب : أول رثائية متكاملة في الغناء العربي المعاصر ، جسدت في مشهد سينمائي غنائي التعبير عن الألم في أعمق صوره ، وغامرت بتوجيه السينما العربية لاعتماد النهايات المأساوية للأفلام ، بشكل مبكر!

في عام 1935 ، قدم محمد عبد الوهاب قصيدة ” أيها الراقدون تحت التراب ” ، من نظم أحمد رامي ، في سياق فيلم دموع الحب ، ثاني أفلامه ، لتكون أول رثائية سينمائية متكاملة لحناً وأداءً.

تقاسيم تأملية على مقام النهاوند للأستاذ عزيز غنام : أسلوبٌ فريدٌ في توظيف اليد اليمنى ، أكسب عزفه على العود ليونةً قل نظيرها!

أنشر اليوم هذا التسجيل التلفزيوني النادر ، للأستاذ عزيز غنّام ، في عزف تأملي على العود ، جاء على مقام النهاوند. التسجيل مقتطفٌ من إحدى حلقات برنامجي التلفزيوني ” العرب

محمد عبد الوهاب وراقية ابراهيم – حكيم عيون – 1944

المغني : محمد عبد الوهاب بمشاركة راقية ابراهيم الشاعر : حسين السيد الملحن : محمد عبد الوهاب المقام : النهاوند القالب : حوارية أداة النشر : السينما الفيلم : رصاصة

محمد عبد الوهاب – ضحيت غرامي – 1933

المغني : محمد عبد الوهاب الشاعر : أحمد رامي الملحن : محمد عبد الوهاب المقام : النهاوند القالب : المونولوج الرومنسي أداة النشر : السينما الفيلم : الوردة البيضاء السنة

قصيدة أيها النائم وتحليلها الموسيقي والإنساني : عندما رثت أسمهان نفسها دون أن تدري!

في عام 1944 ، وتحديداً في 10 تموز 1944 ، أي قبل رحيلها عن هذه الدنيا بأيام ، صورت أسمهان قصيدة أيها النائم ،التي كانت ستغنيها في سياق فيلم غرام وانتقام

محمد عبد الوهاب و أسمهان في مشهد من أوبريت قيس وليلى – 1939

محمد عبد الوهاب وأسمهان – مشهد من أوبريت قيس وليلى الكلمات قيس وليلى الكلمات: أحمد شوقي الألحان: محمد عبد الوهاب التاريخ: 1939 القالب: مشهد من أوبريت قيس: ليلى! (المهدي خارجا

أسمهان – إمتى ح تعرف – 1944

أسمهان – إمتى ح تعرف الكلمات إمتى حتعرف إمتى الكلمات: مأمون الشناوي الألحان: محمد القصبجي التاريخ: 1944  القالب: طقطوقة إمتى حتعرف إمتى إنّي بحبّك إنت إمتى حتعرف إنّي بحبّك إنت

فريد الأطرش و أسمهان – الشمس غابت أنوارها – 1941

أسمهان وفريد الأطرش – الشمس غابت أنوارها الكلمات الشمس غابت أنوارها الكلمات: أحمد رامي الألحان: فريد الأطرش التاريخ: 1941 القالب: حوارية غنائية أسمهان: الشمس غابت أنوارها والكون بدا في ظلام

أسمهان – ليالي الأنس – 1944

أسمهان – ليالي الأنس الكلمات ليالي الأنس في فيينا الكلمات: أحمد رامي الألحان: فريد الأطرش التاريخ 1944 القالب: طقطوقة/ فالس ليالي الأنس في فيينا نسيمها من هوا الجنّة نغم في

أسمهان – أيها النائم – 1944

أيها النائم – أسمهان المغني : أسمهان الشاعر : أحمد رامي الملحن : رياض السنباطي المقام : النهاوند القالب : القصيدة أداة النشر : السينما الفيلم : غرام وانتقام السنة

14- مع الدكتور سعد الله آغا القلعة نحو نهضة موسيقية عربية جديدة – الحلقة 14 – لعبة الأيام لوردة الجزائرية ورياض السنباطي: عندما ينقل الإبداع رسائل خفية تؤدي إلى إيقافه لسنوات!

أتوقف اليوم عند أغنية هامة للسيدة وردة الجزائرية ، من كلمات علي مهدي وألحان رياض السنباطي : يا لعبة الأيام . تكتسب هذه الأغنية أهمية خاصة في حياة السيدة وردة ، إذ أنها أتت قبيل اعتزالها الغناء وعودتها للجزائر بشكل مفاجئ ، قبل أن تعود للغناء في عام 1972 .

مونولوج قضيت حياتي لأم كلثوم : عناصر مدرسة محمد القصبجي الرومنسية في رؤية سنباطية!

توقفت في نشرات سابقة ، عند أساليب التعبير عند الموسيقيين ، سواء من خلال التقنيات والسرعة ، أو التعبير عن المشاعر ، وذلك في سياق تيار موسيقي عام ، برز في عشرينات القرن الماضي ، و اعتمد التعبير في التلحين والغناء عن المعاني ،

الموشح الأشهر لما بدا يتثنى : إبداعٌ تعبيريٌ غير مسبوق!

كلنا سمع بموشح ” لما بدا يتثنى ” ، وهو موشح شهير ، بل لعله الأشهر ، وقد اختلف المؤرخون في تحديد عائدية نصه ولحنه ، فمنهم من نسب النص

لعبة الأيام لوردة : إبداعٌ في اللحن والأداء دمجَ التطريب والتعبير والقالب في جملة لحنية واحدة ووازن دخول الملحنين الشبان عالم أم كلثوم!

في بداية عام 1963 ، وكان قد مضى على تأسيس التلفزيون في مصر حوالي السنتين ، تم تصوير أغنية جديدة للسيدة وردة الجزائرية ، في تجربة جديدة تلفزيونياً : لعبة

قصيدة أنا في سكرين من خمر وعين التي اشتهرت بصوت الأستاذ صباح فخري .. من لحنها ؟

اشتهرت قصيدة ” أنا في سكرين من خمر وعين ” ، لشاعر العاصي بدر الدين الحامد ، عندما غناها الأستاذ صباح فخري ، بقدرات صوته الاستثنائية ، ولحنها الجميل. وكانت

تأثير أداة التلحين والتأليف على اللحن الناتج : سماعي نهاوند لعبد المنعم الحريري أنموذجاً

سيطرت آلة العود طويلاً على أذهان الملحنين والمؤلفين الموسيقيين العرب ، الذين عملوا في إطار الموسيقى العربية الأصيلة ، إذ أنها كانت الآلة الموسيقية الرئيسية التي يعتمد عليها الملحن أو