تقاسيم تأملية على مقام النهاوند للأستاذ عزيز غنام : أسلوبٌ فريدٌ في توظيف اليد اليمنى ، أكسب عزفه على العود ليونةً قل نظيرها!

آلة البيانو: عادت إلى جذورها العربية الأندلسية بعد حين.. لترمز للرومنسية و المهابة والكبرياء!

أسمهان – يا لعينيك و يالي – حديث عينين – 1940