لم تكن الحضارة إلا ضيفاً على تجمعات البشر

يثير هذا النص أسئلة هامة حول دور البحث والتوثيق العلمي لنتاج فترة حضارية في مجتمع ما في التأسيس لفترة حضارية أخرى قادمة..

مخطوط كتاب الأغانيتعليقاً على مشروع كتاب الأغاني الثاني .. وصلني السؤال التالي : لماذا وثق أبو الفرج الأصفهاني قبل ألف عام تقريباً أهم الأعمال الغنائية في عصره وعلى مدى خمسين عاماً من الجهد والتعب .. مع انعدام أبسط الطرق الفنية والتقنية؟؟؟؟ هل كان هذا العمل نتاج تصاعد وازدهار الحضارة العربية الاسلامية في أوائل العصر العباسي؟؟ وهل كانت تلك الفترة بحاجة لهذا التوثيق ؟؟؟؟؟ ثم لماذا يأتي الدكتور سعدالله بعد ألف عام ونيف ليحيي هذه الفكرة من جديد ؟؟ ماذا يريد الدكتور من عمله هذا ؟؟ وماذا يهدف ؟؟ انه يقدم على بحر متلاطم من أعمال موسيقية غنائية أثرت في وجدان الذاكرة العربية و جادت بها قريحة عباقرة كبار في فترة من أهم فترات تطور الموسيقا العربية . إنه يوثق ل ( أبي خليل القباني والحامولي وعثمان وسيد درويش وزكريا وعبدالوهاب والبطش و…. ) طيب ثم ماذا بعد ذلك ؟؟ هل سيأتي باحث أخر ليكمل المهمة ويوثق أعمال غناء هذه الايام ؟؟؟ ولكن ماذا سيوثق؟؟ هل يوثق لأليسا وشعبولا وعمرو دياب ؟؟؟
وإليكم الإجابة:
إننا ، إن استعرضنا مراحل التطور الحضاري الإنساني على مر العصور ، لوجدنا أن الحضارة لم تكن إلا ضيفاً عابراً على تجمعات البشر ، يستكين إليها لوهلة من عمر الزمان ، إذ تدعوه لزيارتها ، من خلال تفتّح خلاياها للمعرفة ، ثم يغادرها ، بعد أن يستولد  هو نفسه عناصر تجفيف تلك الخلايا ، تاركاً لكل  تجمع إنساني ، مهمة توثيق نهضته العابرة ، لتكون أساساً لزيارة قادمة لذلك الضيف. من هنا فإنني أرى أن الأسباب التي تدعوا الباحثين في أمة للتوثيق تتخلق ، عندما تبدأ تلك الأمة بالانحدار بعد فترة حضارية مزدهرة ،  وبالتالي فإن الباحث هنا لا يوثق عصره ، وقد جف إبداعه  ، كما هو حالنا اليوم ، بل يركز في  مجال توثيقه على الفترة الحضارية فقط  ، وعلى ملامحها الإبداعية ، لتبقى ذخراً للأجيال القادمة ،  مستخدماً في ذلك أحدث أدوات عصره..وفي استطراد حول هذه النقطة: ألم يستق أبو العلا وقبله الحمولي ، في بدايات مرحلة النهضة التي شهدها القرن العشرون ، ملامح القصيدة العربية الجديدة في صورتها الغنائية ، مما ورد من وصف في كتاب الأغاني .. مع إدماجٍ لعناصر اخرى مستحدثة ، ولّدتها الفترة الواقعة في نهايات القرن التاسع عشر ؟

د. سعد الله آغا القلعة

شارك مع أصدقائك
Tagged , , , , , . Bookmark the permalink.

Comments are closed.