• هل تريد استلام رسالة بكل جديد على الموقع ؟ أنقر هنا

يوسف بدروس

شعار كتاب الأغاني الثاني
شاعر رقيق من أصول شامية ، كان صديقاً لفريد الأطرش وللعائلة ، فواكب تجارب فريد الأولى في التلحين في منتصف الثلاثينات ، بعد نجاح أداء فريد لأغنية ياريتني طير ليحيى اللبابيدي ، وللمواويل الشامية التي حفظها من والدته علياء المنذر ، في الإذاعات الأهلية المصرية ، بداية الثلاثينات.

صورة نادرة ليوسف بدروس - الأول إلى اليسار - مع فريد الأطرش ووالدته وشقيقه فؤاد

صورة نادرة ليوسف بدروس – الأول إلى اليسار – مع فريد الأطرش ووالدته وشقيقه فؤاد

استوحى بدروس مشاعر فريد المبكرة لكتابة نصوصه الغنائية ، كما ورد في أغنيات منها : ” صدقيني ”  ، ” بحب من غير أمل ”  ، ” كفاية أشوفك ” ، ” عتـاب الحبيب ” ، ” بتسأليني عن حالي ” ، ” يوم اللقاء ” ، ” احلفليلي ” ، ” يا فرحتي ” ، ” أنساك وافتكرك تاني ” ، ” إمتى تعود يا حبيب الروح ” ، ” ساعة بقرب الحبيب ” ، وكذلك : ” رجعت لك يا حبيبي ” ، ” نويت أداري آلامي ” ، اللتين غنتهما أسمهان لاحقاً ، مشكلاً المسار الرومنسي في غناء فريد ، كما كتب له أغنية ” يا مصر كنت ف غربة وحيد ” بعد أن اضطر فريد للبقاء في باريس لمدة طويلة ، عام 1940 ، خلال الحرب العالمية الثانية .


كتب لأسمهان ، التي كان معجباً بها ، بعض أجمل أغنياتها ، سواء في بداياتها ، مثل : ” في يوم ما شوفك ” ، ” كلمة يا نور العيون ” ، ” كنت الأماني ” ، أم بعد عودتها للقاهرة عام 1938 ، و منها : ” يا ليالي البشر ” ، و رائعتها ” يا طيور “.

كتب مطلع أغنية ” فرق ما بيننا ليه الزمان ” لأسمهان ، بداية الأربعينات ، ثم لم يكملها ، فأكملها علي شكري ، ما يوحي بأن علاقته مع أسمهان ،  التي كان معجباً بها ، مرت بمد وجزر ، إذ لم يكتب لها لاحقاً ، أي أغنية من أغاني فيلم ” غرام وانتقام ” ، عند عودتها إلى القاهرة عام 1944.

نشر في منتصف الستينات ثلاثة كتب ، وثق بها نصوصه الغنائية ، وهي:  ”  أحلام تغني ” ، و ” من القلب ” ، و ” أغاريد ” .

توفي يوسف بدروس  في 11 أغسطس / آب 1987 ، عن 82 عاماً.

د. سعد الله آغا القلعة

أغنيات كتبها يوسف بدروس

مقالات تناولت أغنيات كتبها يوسف بدروس أو تعلقت بنظمه

أفلام كتبها أو كتب بعض أغنياتها يوسف بدروس

    حلقات تلفزيونية تناولت فن يوسف بدروس

    Tagged , , , , , . Bookmark the permalink.

    Comments are closed.