مشهد من برنامج العرب والموسيقى مع الدكتور عبد الكريم اليافي : ماهو مفهوم التوافق في عناصر التكوين بين الكون والإنسان ، وما علاقته بالمقولة الشهيرة : أتزعم أنك جرم صغير وفيك انطوى العالم الأكبر؟ وكيف انعكس ذلك على الموسيقى .. وعلى الطب!

شعار كتاب الأغاني الثاني

اخترت اليوم أن أنشر مشهداً هاماً من إحدى حلقات برنامج العرب والموسيقى ، توقفت فيه مع الأستاذ الدكتور عبد الكريم اليافي عند مفهوم التوافق في عناصر التكوين بين الكون والإنسان ، و عند علاقة ذلك المفهوم بالمقولة الشهيرة :  أتزعم أنك جرم صغير وفيك انطوى العالم الأكبر؟ لنصل إلى تحديد انعكاس ذلك على الموسيقى .. وعلى الطب!

أتى هذا المشهد في سياق حلقة كنتُ خصصتها للحديث عن العلاقة بين الفلسفة والموسيقى ، ضمن مجموعة من الحلقات كنتُ جمعتها في محور : الموسيقى وشيء آخر ، ضم حلقات عن الموسيقى والعمارة ، الموسيقى والألوان ، الموسيقى والطب ، الموسيقى والشعر ..

يعد الأستاذ الدكتور عبد الكريم اليافي أحد رموز الثقافة العربية في سورية ، إذ  حاز على شهادات في تخصصات متعددة من  فرنسا ، ومنها الإجازة في العلوم الرياضية والطبيعية عام 1940 ، و الإجازة في الآداب عام 1941 ، وشهادات عديدة في الدراسات العليا ، في مجالات علم النفس العام و فلسفة الجمال وعلم الفن والمنطق والفلسفة العامة و في تاريخ العلوم وفلسفتها و علم الاجتماع والأخلاق ،كما حصل على درجة دكتوراه الدولة في الفلسفة عام 1945 ، حيث أصبح أستاذاً في جامعة دمشق ، ثم عضواً في مجمع اللغة العربية ، وكان أول رئيس لتحرير مجلة التراث العربي.

ملاحظة:

أتزعم أنك جرم صغير وفيك انطوى العالم الأكبر بيتٌ من الشعر ، نُسب للإمام علي بن أبي طالب رضي الله عنه في ديوانه تحقيق سالم شمس الدين ، وهناك من نسبها لابن سينا ، ولمحي الدين بن عربي. تأتي أهميتها من أنها تلخص مفهوم التوافق في التكوين بين الكون والإنسان.

د. سعد الله آغا القلعة

Bookmark the permalink.
5 2 الأصوات
التقييم العام
اشترك
للإعلام عن
تقييم المقال

يرجى الاطلاع على ما يلي قبل التعليق:

1- يرجى إملاء الاسم والبريد الإلكتروني وكتابة التعليق في النافذة المخصصة لذلك والنقر على أيقونة التحقق ثم إرسال التعليق . سيتم إعلامكم برسالة في حال وجود رد على تعليقكم . لا حاجة لإدخال المعلومات مرة أخرى لدى التعليق على نشرة أخرى على الموقع.


3- في حال الرغبة بمتابعة جميع التعليقات على هذه النشرة يرجى النقر على كلمة اشترك في الأعلى ثم وضع البريد الإلكتروني مجدداً في النافذة المخصصة لذلك في القائمة المنسدلة والنقر على أيقونة السهم الأخضر./ .يرجى تكرار الاشتراك في حال رغبتكم في التعليق على أي نشرة أخرى على الموقع.

2 التعليقات
Oldest
Newest Most Voted
التقييمات المضمنة
عرض كل التعليقات
تقييم المقال :
     

معلومات مهمه واسقاطات جميله

تقييم المقال :
     

معلومات قيمة و مفيدة، مشكورون