أيها الراقدون لمحمد عبد الوهاب : أول رثائية متكاملة في الغناء العربي المعاصر ، جسدت في مشهد سينمائي غنائي التعبير عن الألم في أعمق صوره ، وغامرت بتوجيه السينما العربية لاعتماد النهايات المأساوية للأفلام ، بشكل مبكر!

في عام 1935 ، قدم محمد عبد الوهاب قصيدة ” أيها الراقدون تحت التراب ” ، من نظم أحمد رامي ، في سياق فيلم دموع الحب ، ثاني أفلامه ، لتكون أول رثائية سينمائية متكاملة لحناً وأداءً.

الفهرس العام التفصيلي لمجلد حياة وفن فريد الأطرش

حياة وفن فريد الأطرش – الحلقة الثامنة والعشرون – 3 : الرحيل!

حياة وفن فريد الأطرش – الحلقة الثامنة والعشرون والأخيرة – 2 : المرحلة اللبنانية تشعل التنافس الأخير مع عبد الوهاب ولاحقاً مع عبد الحليم!

حياة وفن فريد الأطرش – الحلقة الثامنة والعشرون والأخيرة – 1 : لا وعينيكِ : الأوتار تعبر عن شخصيتين .. لن تلتقيا!

حياة وفن فريد الأطرش – الحلقة السابعة والعشرون – 3 : كلمة عتـاب : رفضُها أنهى حلم التلحين لأم كلثوم .. وتأميم السـينما يوجهه إلى لبنان!

حياة وفن فريد الأطرش – الحلقة السابعة والعشرون – 2 : رغم أنه الأقرب لها مع جملة لحنية شرقية غنية متنوعة حتى على مقام موسيقي واحد : لا مؤشرات لإمكانية التلحين لأم كلثوم!

حياة وفن فريد الأطرش – الحلقة السابعة والعشرون – 1 : رغم أزمة قلبية خانقة .. تأميم السينما في مصر يوجهه للمسرح الذي يشعل التنافس بينه وبين عبد الحليم و يبعده أكثر عن التلحين لأم كلثوم!

حياة وفن فريد الأطرش – الحلقة السادسة والعشرون – 3 : روحي وروحك حبايب : المقامات الموسيقية تعبر عن الأرواح!

حياة وفن فريد الأطرش – الحلقة السادسة والعشرون – 2 : القسم الثاني : بقى عايز تنساني : الإحساس بالكهولة يقود إلى العبثية .. و لكنه لا يذيب وهج الألحان!